حمدًا لله على سلامتك أيها الغالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حمدًا لله على سلامتك أيها الغالي

مُساهمة  castro في السبت ديسمبر 25, 2010 2:14 am

الحمد لله على سلامتك يا سيدي يا خادم الحرمين الشريفين.. نحمد الله ونشكره على أن أكرمنا بملك مثلك ملأ هذه المملكة رحمة وحبًا.. من خلال حبه للناس جميعًا على حد سواء، الكبير والصغير.. والأبيض والأسود.. والحضري والبدوي.. القبلي والخضري.. كلهم دون تفريق طالما أنه مسئول عنهم متساويين على حد سواء أمام الرب جل علاه.
لقد شاهدت من الواقع مما هم حولي من المواطنين حبَا فياضَا نحو الملك عبد الله، فالجميع فرح بخروجه من المستشفى معافًا إن شاء الله.. والله الكل من مواطنين ومقيمين.. حتى جدتي التي تخطت السادسة والثمانين من العمر، عندما جئتها وهي مريضة تعاني مما يعرف بمرض الحزام الناري، وما أن أخبرتها وهي على فراش المرض بأن الملك أطال الله عمره قد خرج من المستشفى حتى دمعت عيناها من الفرح وشكرت الله وحمدته ودعت للملك بالصحة والعافية وأن يبقيه على رأسنا رحمة للناس.
الحق أن قلوبنا معلقة بعرش المملكة العربية السعودية منذ عهد الملك المؤسس رحمة الله عليه عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود، فمن خلال هذا الكرسي الكريم يتوحد الجميع تحت لوائه، وهو بلا شك أهم أساسات توحيد المملكة كبلد واحد.
لكن هناك ملوك من آل سعود حظوا بمحبة الناس بشكل زائد وملحوظ، فذاك فيصل بن عبد العزيز الذي كان العدل مفتاح شخصيته، فلا يظلم أحد عند فيصل، والله ولو لو كان الظالم هو نفسه لاقتص من نفسه، بالبلدي كده كان يأخذ الحق ويرده لصاحبة حتى لو كان الظالم أكبر شب في البلد.. من الأسرة المالكة أو من خارجها.. من النافذين أو من الأثرياء.. حتى كانت عبارة "والله لأشتكيك لفيصل بن عبد العزيز" هي العبارة التي يرعب بها صاحب الحق أكبر مسئول في البلد.
رحمك الله يا فيصل.. فقد قيل في حقه بأنه صاحب اللمسات العمرية.. والمقصود عمر بن الخطاب.. فقد نشر الملك فيصل العدل في البلاد حتى أمست أبرز سماته.. وهذا لا ينقص من انجازاته الأخرى شيئا، فقد بنى مؤسسات الدولة السعودية الحديثة ورسخ وجودها خارجيا وداخليا.
أما الملك الثاني الذي ملاء قلوب الناس حبا واحتراما فهو أبو متعب أطال الله بقاؤه وأمده بالصحة والعافية حتى يبقى تاجا على رؤسنا.. نحن المواطنون.
إن ما يميز الملك عبد الله هو هذا الفيض من الحب والحنان على المواطن، ونحن نشعر بذلك من حديثه.. ومن حرصه على أن يكون المسئول في خدمة المواطن وليس العكس.. إن مفتاح شخصية الملك عبد الله هي الحب والحنان حتى استحق بحق لقب "ملك الإنسانية" عن جدارة.
king king أهلا بك يا والدنا.. أيها الحبيب الغالي.. أهلا بك بين إخوانك وأبنائك المواطنين.. فأنت والله منهم وهم منك king king

castro
Admin

المساهمات : 106
تاريخ التسجيل : 20/12/2010
العمر : 31

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://tomaar.forumarabia.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى